حكم المذْي والوَدْي

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp

ورد إلينا سؤال يقول فيه السائل:

هل المذْي والوَدْي الذي ينزل من الرجل قبل المني طاهر، أم أنه نجس نجاسة الخارج من السبيلين، ويحتاج إلى غسل السراويل منه؟

الحمد لله.. الجواب وبالله التوفيق:

الذي قرره جمهور العلماء من الحنفية[1]، والمالكية[2]، والشافعية[3]: أن كلا من المذي والودي نجس؛ أخذاً من جواب النبي صلى الله عليه وآله وسلم لمن سأله عن ذلك، فقال له: «توضأ واغسل ذكرك»، كما رواه البخاري[4].

وعليه فيلزمك: غسل الذكر، وغسل كل محل وقع فيه؛ من ثوب أو غيره.

وذهب الإمام أحمد في رواية عنه[5] إلى أنهما غير نجسين، وإنما هما ناقضان للوضوء.

والله تعالى أعلم.


[1] انظر (( الدر المختار)) للحصفكي مع حاشية ابن عابدين (1/165).

[2] انظر ((الشرح الكبير)) للشيخ الدردير (1/56).

[3] انظر ((منهاج الطالبين)) للإمام النووي (صـ:15)

[4] ((صحيح البخاري)) (269).

[5] انظر (( المغني)) لابن قدامة (1/127).