قضاء الصلاة عن الميت 

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp

ورد إلينا سؤال يقول فيه السائل:

رجل مريض مقعد لا يستطيع القيام ولا الحركة، وإذا أراد أنْ يصليَ نُجلسه ونستمع له في الصلاة، وأحيانا بدون وضوء أو تيمم؛ لأن مقامه صعب، ومعه ابنٌ واحد لا يستطيع حمله كلّ مرّة، وقد مضت ثلاث سنوات وهو على هذه الحالة، والآن توفي.. فهل على أولاده قضاء تلك الصلاة؟  أو هل يخرجون عنه شيئاً؟

الحمد لله.. الجواب وبالله التوفيق:

المعتمد[1] أنه لا يجب أن تُقضى الصلاة عن الذي مات وعليه صلوات واجبة لم يصلّها، كما أنه لا تجب في ذلك فِدْيَة؛ لعدم ثبوت ذلك. وهناك قول أنها تُقضى عنه، واختار هذا القولَ جمْعٌ من أئمتنا ومشايخنا، وقد عمل به الإمام السبكي عن بعض أقاربه، كما قال ذلك صاحب كتاب فتح المعين[2]، فإذا أراد أولاده العمل بالمعتمد فلا يلزمهم شيء، وإن أرادوا العمل بالقول الآخر؛ – خروجا من الخلاف، وبرّاً بوالدهم – فلهم ذلك، والصلاة خير موضوع. والله تعالى أعلم.


[1] انظر ((فتح المعين)) للعلامة المليباري.

[2] المصدر السابق.